ملكة بريطانيا تغادر قصر باكنجهام لحمايتها من كورونا[جريدة مصر 7]

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

[جريدة مصر 7]


غادرت الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطاينا قصر باكنجهام بسبب مخاوف من الإصابة بفيروس كورونا، وقالت التقارير،وبحسب الصحيفة “The Sun” البريطانية أن الملكة إليزابيث، البالغة من العمر 93 عاما نُقلت اليوم إلى قلعة وندسور من أجل سلامتها.


 


ووفقا للصحيفة قال مصدر ملكي: “إنها بصحة جيدة ولكن كان يعتقد أنه من الأفضل نقلها. الكثير من موظفيها يشعرون بالذعر بعض الشيء بسبب الفيروس التاجي“.


 


وأضاف:  “القصر كان يستضيف سيلا مستمرًا من الزوار بمن فيهم السياسيون والشخصيات البارزة من جميع أنحاء العالم“.


 


وتابع: “لم يكن هناك مخاوف محددة أو اختبارات إيجابية حتى الآن ولكن لا أحد يريد أن يخاطر“.


 


وبحسب الصحيفة، توجد خطط لحجرها والأمير فيليب، 98 عاما، فى قصر ساندرينغهام إذا تفاقم المرض.


 


وأعلنت بريطانيا اليوم عن وفاة عشرة أشخاص آخرين، مما رفع عدد الوفيات فى المملكة المتحدة إلى 21 حالة، مع ارتفاع كبير فى حالات الإصابة من 342 إلى 1140 حالة.


 


ويقع قصر باكنجهام فى وسط لندن ولديه أيضا عدد أكبر من الموظفين مقارنة القصور الملكية الأخرى، لذلك يُعد موقعًا أكثر خطورة.

[جريدة مصر 7]

‫0 تعليق

اترك تعليقاً